إرشادات لمرضى السكري في شهر رمضان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

إرشادات لمرضى السكري في شهر رمضان

مُساهمة  jihad في الخميس نوفمبر 08, 2007 1:29 pm

حلول شهر رمضان الكريم يتساءل مرضى السكّري حول إمكانية الصوم وتأثيره على الصحة. في هذا المقال نستعرض التوجيهات والتوصيات المقدمة لمرضى السكري وأولها ضرورة استشارة الطبيب




والاستفسار اذا كان يُسمح بالصوم أم لا. هنالك نوعين من السكري :
السكري من النوع الأول : مرضى السكّري من النوع الأول لا يوجد لديهم إنتاج انسولين كلياً, لهذا فهم بحاجه الى حقن الجسم بالأنسولين على الاقل مرتين يومياً. مرضى السكري من النوع الأول لا ينصحون بالصوم لاعتمادهم على الأنسولين...وهناك خطر عدم استقرار مستوى السكر وهبوط السكر في الدم. في كل حال يجب مراجعة الطبيب اذا رغب المريض بالصوم.
السكري من النوع الثاني:هؤلاء المرضى يوجد لديهم إنتاج انسولين ولكن بصورة محدودة وقليلة ولا تكفي حاجة الجسم, المصابون بهذا النوع من السكري ينقسمون إلى ثلاثة أقسام:المرضى الذين يعالجون بواسطة نظام غذائي: باستطاعتهم الصوم دون ان يكون هناك عائق صحي بالإضافة إلى كونها فرصة لمن يعانون زيادة بالوزن أو السمنة لإنقاص وزنهم بالحفاظ على أنواع وكميات الطعام حسب توصيات اختصاصية التغذية.المرضى الذي يعالجون بنظام غذائي وأيضا بعلاج دوائي والسكر لديهم متوازن نسبياً:باستطاعتهم الصوم والحفاظ على حمية صحيحة. المرضى الذي يتناولون الأدوية التي تزيد من وتيرة إنتاج الأنسولين (مثل: جليبيتك, جلوبن, جلوكوريت), يوصى بتناول جرعة الدواء الصباحيّة عند السحور ولكن بجرعة اقل , عند الإفطار ممكن تناول جرعة الدواء المسائية دون تغيير (ينصح بتناول الدواء وبعده شوربة الخضراوات والاستراحة لمدة نصف ساعة وبعدها تناول بقية وجبة الإفطار.ينصح ايضاً, إذا توفرت الإمكانية, باستبدال هذه الأدوية التي تمتاز بتاثير لفترة أطول نسبيا, لادوية تؤثر لفترة اقصر مثل استبدال "جلوبن" او "جلوكوريت" ب "نوفونورم" وذلك لتقليل إمكانية هبوط نسبة السكر في الدم.
المرضى اللّذين يتناولون "جلوكومين" او "جلوكوفاج" : لا حاجه لتغيير الجرعات. مريض السكري الذي يتناول تلك الادويه ثلاثة مرات في اليوم, في شهر رمضان يمكن تناول الجرعه الأولى عند السحور والباقي بعد الإفطار .
المرضى الذين يتناولون افانديا ( روسيني) وهو دواء يساعد على استغلال الانسولين في الجسم, لا حاجة لايقاف العلاج, يمكن تناوله عند السحور أوعند الإفطار.
مهم :في حال شعور مريض السكري بهبوط السكر في الدم يجب إجراء فحص السكر في البيت , نسبة اقل من 70 ملغم تستوجب إيقاف الصيام واستشارة الطبيب لتعديل الجرعات. مرضى السكري من النوع الثاني المعالجون بالأنسولين:المرضى الذين يحقنون الأنسولين الخليط, والذي يعطي بجرعتين يومياّ ( مثل "ميكسترد", "نوفوميكس", "هومولين 70/30", هيوملوج ميكس 25 او 50 " ) من المفضل تغيير الحقنة التي تعطى في الصباح لانسولين تاثيره قصير الامد مثل "نوبورفيد" بدلاً من "نوبوميكس" او "هيوملوج ليسبرو" بدلاً من "هيوملوج ميكس 25 او 50" . حقنة المساء ممكن الابقاء عليها واستشارة الطبيب حول الجرعة.يستحسن تناول ثلث جرعة الصباح عند السحور وإبقاء جرعة المساء كما هي أو أحياناّ زيادتها ببضع درجات.
المرضى الذي يعالجون بأربع حقن ( ثلاثة بتأثير قصير المدى والرابعة بتأثير أطول) يمكنهم الصيام والتنازل عن حقنة بعد الظهر ويطلب منهم القيام بفحص مستوى السكر بفترات متقاربة.لا حاجة للتغيير عند المرضى الذي المعالجون بالأنسولين وكذلك بِ "جلوكوفاج".يوصى بالابتعاد عن القيام بمجهود كبير أثناء ساعات الصوم وخاصة الأخيرة منها تحاشياّ لهبوط مستوى السكر في الدم. نسبة سكر اقل من 70 ملغم أو اكثر من 300 ملغم تستلزم إيقاف الصوم.
مرضى السكري الذين لا يُنصحون بالصوم :مرضى السكري من النوع الأول مع مستويات سكر غير مستقرة.مرضى السكري الذي يعانون حالات متكررة من هبوط نسبة السكر.مرضى السكري الذي يعانون من تعقيدات المرض مثل الفشل الكلوي أو القلبي أو تلوث والتهابات حادة .
مرضى السكري من النوع الثاني مع تغير حاد في مستويات السكر.النساء الحوامل المريضات بالسكّري.التغذية السليمة لمرضى السكري خلال شهر رمضان:توزيع حكيم للوجبات منذ بداية الإفطار وحتى بداية صوم اليوم التالي. يمكن تقسيم الوجبات الى ثلاثة خلال هذه الفترة : فطور, وجبة صغيره قبل النوم وسحور والذي له أهمية بالغة وينصح بتأخيره قدر الإمكان قبل بداية الصوم لتفادي هبوط السكر.تفضيل تناول النشويات المركبة والغنية بالألياف الغذائية مثل الخبز الكامل, الارز, الفريكة, الحبوب الكامله مثل العدس, البازيلا, الحمص, الفول, الفاصوليا اليابسه, لأن عملية هضمهم وامتصاصهم بطيئة .التقليل من اكل النشويات البسيطه مثل المجفّفات والحلويات.
مفضل استعمال بدائل السكر لتحضير الحنويات.الإكثار من الشرب في ساعات الإفطار لتجنّب الجفاف , يمكن تناول الماء , المشروبات الخالية من السكر. ينصح بالامتناع عن شرب الحليب لاحتوائه على السكر, القهوة والشاي لتحفيزهم التبول.ينصح بعدم القيام بنشاط جسماني أو مجهود كبير في ساعات بعد الظهر لتجنب الهبوط في نسبة السكر.رمضان كريم لمعلومات إضافية يمكنكم الاتصال على *2700 لخدمتكم على مدار الساعة أو عن طريق موقع كلاليت على الانترنت www.clalit.co.il جميع الحقوق محفوظة لكلاليت

jihad
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد الرسائل : 90
العمر : 53
تاريخ التسجيل : 08/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى